“السلام الخيرية” تدين اعتقال ناشط إعلامي من قبل إحدى مليشيات “مصراتة”

 

أدان رئيس واعضاء مجلس الادارة بجمعية السلام بني وليد للاعمال الخيرية الاعتقال التعسفي للناشط المدني والاعلامي عبداللطيف معمر أبو حمرة علي يد مجموعة مسلحة تابعة لمدينة مصراتة ظهر الثلاثاء بمنطقة القداحية عندما كان يؤدي مهمة انسانية تابعة للجنة التقصي والاستجابة لجائحة كورونا ببلدية بني وليد لأخذ عينات من حالات الاشتباه من المواطنين بالمنطقة من فايروس كورونا . 

و انطلق الفريق الطبي صباحا من مدينة بني وليد التي تبعد عن منطقة القداحية بحوالي 160 كيلو متر وبدا الفريق في اخد العينات من الحالات المشتبه بها من سكان ( وادي زمزم  – ابونحيم – القداحية ) الي حين دخول مسلحين الي مركز الرصد بمنطقة القداحية وقامو باعتقال ابوحمرة الي جهة غير معروفة حتي هذه اللحظة .

واذ نوكد للجميع بان السيد عبداللطيف من الناشطين في المجال الانساني التطوعي والاعلامي وشارك ويشارك في العديد من المناسبات الانسانية في ليبيا وخارجها وساهم مساهمة فاعلة في عمليات تبادل الاسري بين اطراف النزاع في ليبيا وتسيير العديد من القوافل الانسانية للمناطق المتضررة من الاحدات الاخيرة .

 وقال في بيانه: “ندين ونستنكر فيه هذا الاعتقال التعسفي المخالف لكافة مواثيق حقوق الانسان الاقليمية والدولية ذات الصلة والخاصة بحماية العاملين في مجال الشوون الانسانية اتناء تادية اعمالهم الانسانية” .

أضاف: “وفي الوقت ذاته ندعو الخيرين من ابناء مصراته خاصة وليبيا عامة ورئيس واعضاء حكومة الوفاق الوطني وبعتة الدعم في ليبيا التابعة للامم المتحدة والمنظمات الحقوقية والانسانية المحلية والدولية بمناشدة معتقلي ابوحمرة للافراج الفوري عنه واخلاء سبيله دون قيد او شرط”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة