الشح: أصبح من غير المقبول استمرار مهزلة تمرد «باشاغا»

أكد أشرف الشح، المستشار السابق للمجلس الاستشاري، أنه بلا شك السراج يتحمل المسؤولية في الاخفاقات وضعف الاداء مما تسبب في امتعاض شعبي واسع.

وقال الشح، في تغريدة له، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: “اخفاق السراج، سمح باستغلال بعض «المندسين» لهذه الاحتجاجات للوصول لأهداف سياسية”.

وأضاف “لكن أصبح من غير المقبول استمرار مهزلة تمرد وزير الداخلية «فتحي باشاغا» مدفوعا بطموحه، يجب على السراج ومجلسه الرئاسي إعادة ضبط إدارة الدولة”.

وكان وزير «داخلية الوفاق» فتحي باشاغا، قد اعترف بوقوع انتهاكات بحق المتظاهرين السلميين في ميدان الشهداء في العاصمة طرابلس، خلال احتجاجهم أمس الأربعاء للمطالبة بتنحي رئيس الوفاق فائز السراج.

وحاول باشاغا في بيان لوزارة داخلية “الوفاق”، تبرئة نفسه من تلك الانتهاكات، وذلك بعدما نادى نشطاء بملاحقة المتورطين في تلك الجرائم المتكررة خلال الأيام الماضية دوليا.

وزعم باشاغا أن مجموعات مسلحة أطلقت النار بشكل عشوائي على المتظاهرين العزل وخطفت بعض المتظاهرين وأخفتهم قصرا.

وادعى: “في هذا المقام تؤكد وزارة الداخلية بأنها رصدت تلك المجموعات المسلحة وتبعيتها والجهات الرسمية المسؤولة عنها (في إسقاط على آمر منطقة طرابلس العسكرية التابع للوفاق عبد الباسط مروان)، وأنها مستعدة لحماية المدنيين العزل من بطش مجموعة من الغوغاء الذين لا يمثلون أبطال عملية بركان الغضب الشرفاء ولا يحترمون دماء وأعراض الأبرياء من المتظاهرين السلميين”.

مقالات ذات صلة