“الحبيب الأمين”: أطالب السراج بتطهير حكومته من أعوان “سبتمبر”و “حفتر” وإلغاء وقف إطلاق النار

طالب وزير الثقافة والمجتمع المدني الليبي الأسبق، وسفير ليبيا السابق في مالطا والمقيم هناك، الحبيب الأمين، “فائز السراج” بسرعة تطهير حكومته من الفاسدين وأعوان “سبتمبر”، وإلغاء الالتزام بوقف إطلاق النار.

وواصل “الأمين” المعروف بعدائه للجيش الوطني الليبي، ادعاءاته في تغريدة عبر حسابه على “تويتر” قائلا: “أطالب السراج للمرة العاشرة باتخاذ قرارات وإجراءات فورية لصالح الشعب والوفاء بوعوده الأخيرة بأسرع وقت وتطهير حكومته من الفاسدين وأعوان سبتمبر ومنتظري حفتر والإعلان عن إلغاء أي التزام بوقف إطلاق النار مالم يتم فتح النفط وانسحاب الروس من سرت والجفرة بعد ثبوت رهان الأخرين على الفوضى”.

وكانت قد انطلقت عدد من المظاهرات ضد حكومة الوفاق، في مناطق مختلفة من مدينة طرابلس، للمطالبة بمحاربة الفساد وتردى الأوضاع المعيشية، وتحميل حكومة “السراج” مسؤولية عدم توفير الاحتياجات الأساسية كالمياه والكهرباء والرواتب.

وحمل المتظاهرون اللافتات المعبرة عن استياءهم من حكومة الوفاق، وأخرى طالبت بوضع دستور وتحقيق السيادة الوطنية وإجراء انتخابات نزيهة ومحاربة الفساد.

وتزامنت هذه المظاهرات مع احتجاجات مدينة الزاوية أيضا ضد ممارسات حكومة الوفاق وتردى الأوضاع المعيشية وخلافات ووزير داخليتها “فتحي باشاغا” مع المليشيات المسلحة، الأمر الذي أدى إلى اندلاع التظاهرات على خلفية تدشين “باشاغا” قوات خاصة من المرتزقة السوريين مما أثار غضب المليشيات الأخرى.

الوسوم

مقالات ذات صلة