الأسمر: المشري هو المبادر لكل التصريحات الداعمة للترتيبات التركية في ليبيا

رأى رئيس مركز الأمّة الليبي للدراسات الإستراتيجية محمد الأسمر أنّ مدينة طرابلس أصبحت مقسّمة بين 3 محاور.

وأوضح الأسمر في تصريحات لـ”سكاي نيوز عربية”، أنّ المحور الأوّل يمثّله الشعب الذي خرج للتظاهر، والثاني المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق برئاسة فائز السراج، والثالث محور وزير داخلية الوفاق الموقوف فتحي باشاغا ورئيس المجلس الاستشاري خالد المشري ومن يواليهما من مليشيات إضافة إلى المليشيات المسلحة في مصراتة.

وأشار الباحث السياسي إلى دور المشري الكبير في الأزمة الحالية، مبينا أنه “عضو بحزب العدالة والبناء الإخواني ورئيس المجلس الدولة الاستشاري، والمبادر بكلّ التصريحات الداعمة للترتيبات التركية على الأراضي الليبية، خاصّة بعد إبرام اتفاق 17 نوفمبر الخاصّ بترسيم الحدود والتعاون الأمني والعسكري بين أنقرة وطرابلس.

الوسوم

مقالات ذات صلة