محمود شمام: اجتماعات لجنة 5+5+3 ستكون السبت في الصخيرات للاتفاق على توزيع المناصب السيادية

قال عضو ما يعرف بـ”المجلس الانتقالي” سابقا محمود شمام، إن التحركات السياسية ، سوف تبدأ باجتماعات لجنة 5+5+3 في الصخيرات يومي السبت والأحد بالصغيرات بين وفدي مجلس النواب ومجلس الدولة نوابا ومستشارين، للاتفاق على توزيع بعض المناصب السيادية على الإقليم، والمناصب هي ، هيئة الرقابة الإدارية، ديوان المحاسبة، هيئة مكافحة الفساد، محافظ مصرف ليبيا المركزي، النائب العام، المحكمة العليا، مفوضية الانتخابات.

و تابع، شمام فى تدوينة على حسابه الرسمي بموقع فيسبوك، ” الطحنة” ستكون على محافظ البنك وربما اختيار المنصب السابع سيكون تعويض لمن يخسر منصب المحافظ، مرجحا  اختيار حمدي الزائدي وفيصل رزق بولراقية وعاطف ميلود الحاسية، متابعا، ” عقيلة بدأ يجدد دماء دائرته الضيقة”، مضيفا، وبعد المغرب ستعقد نفس المجموعة+ مجموعة انتقتها المبعوثة الدولية اجتماعا في جنيف لتسميةً من يشغل تلك المناصب إضافة إلى منصبي رئاسة الأركان والاستخبارات العامة.

وعلى عهدة شمام، تابع،  في نفس الوقت اجتمع وفدي روسي / تركي في موسكو وتم الاتفاق المبدأي على سحب كافة القوات المسلحة من سرت والجفرة، والبدء في تفعيل مخرجات برلين، وهناك حديث عن انسحابات أولية لمجموعة الفاغنر وتنتظر موسكو وصول محتمل لوفد مصري رفيع المستوى، ولا يزال هناكً خلاف حول إصرار تركي كبير على إبعاد المشير حفتر عن أي اتفاق سياسي، وقد تزامنت اللقاءات أيضا مع وجود السفير عبد الباسط عبد القادر البدري المقرب من المستشار عقيلة صالح الذي كان يفترض حضوره شخصيا ، ولا يزال البدري في اجتماعات مع المسؤولين الروس.

وأضاف، تأتي كل هذه التحركات مع مباحثات إيطالية مع السراح في طرابلس وأخرى أجراها وزير الخارجية الإيطالي في رمزية واضحة ان الثقل السياسي قد انتقل إلى القبة، والسراج أيضا مثل حفتر بدأت خطواته تتعثر على المستوى الدولي الذي يرى في الخطوات المتتالية التي ياخذها السراج استباقا لأي قرارات أممية، كما يرصد المراقبون محاولات إعطاء مناصب وزارية لشخصيات مقربة لأعضاء المجلس الرئاسي ويصفونها بانها أشبه بتوزيع الغنائم .

 

 

مقالات ذات صلة