بعد اعتقال العشرات..”المشري” لمؤسسات المجتمع المدني: من حق الشعب التظاهر

التقى رئيس المجلس الاستشارى للدولة خالد المشري،  اليوم الأربعاء، عددا من نشطاء وأعضاء مؤسسات المجتمع المدني بمقر المجلس في العاصمة طرابلس.

وبحسب إيجاز صحفي للمجلس؛ قدم المشرى في كلمة ألقاها خلال اللقاء، إحاطة مختصرة حول الوضع العام في ليبيا من الناحية السياسية والاجتماعية والاقتصادية، موضحا موقف المجلس بالخصوص، ومؤكدا على حق الشعب في التظاهر السلمي للتعبير عن حقوقه وإيصال صوته لجهات الاختصاص لتنفيذ مطالبهم.

وتطرق المشري إلى الأسباب التي لازالت تعرقل الحل في ليبيا، بحسب وجه نظره، كما ونوه إلى الدور المهم لمؤسسات المجتمع المدني وضرورة تواصلها مع الجهات المسؤولة، باعتبارها تمثل شرائح المجتمع المختلفة التي تعبر عن احتياجاتها ومتطلباتها من خلال هذه المؤسسات، كما أتاح اللقاء للنشطاء طرح تساؤلاتهم المختلفة حول دور المجلس وموقفه ورؤيته للحل وقد أجاب عليها السيد الرئيس بشفافية ووضوح.

تأتي تصريحات المشري، بعد اعتقال عشرات المتظاهرين  خلال تظاهرات طرابلس، واختفاء الأخرين دون أن يعلم ذويهم أماكنهم الأمر الذى دعاهم لعمل نداءات واستنجدات على منصات التواصل الاجتماعي لمعرفة أماكن أبنائهم، الأمر الذى شجبته القوى السياسية والمجتمعية ومنظمات حقوق الإنسان فى ليبيا.

مقالات ذات صلة