«الرفادي»: المُراهنون على «عقيلة صالح» من «مجلس الدولة» خاسرون

قال رئيس ما يعرف بـ«حزب الجبهة الوطنية» عبد الله الرفادي، المرتبط بما يسمى “الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا” التي كان يترأسها محمد المقريف رئيس المؤتمر الوطني السابق، إن: “من يعولون على عقيلة صالح كالذي يحرث في البحر” وفق تعبيره.

أضاف “الرفادي” على حسابه بـ”فيسبوك” اليوم السبت: “عقيلة لم يعد بشكل واقعي رئيسا لمجلس النواب الذي اصبح منقسما الى ثلاثة اجزاء، والجزء المتبقي معه لا يتجاوز 25%، وليس له السيطرة الفعلية على شرق ليبيا ولا جنوبها، بل السيطرة الحقيقية والفعلية لحفتر” وفق قوله.

وتابع “الرفادي”: “كنت اتمنى ألاّ يتماهى مجلس الدولة معه، على الأقل تمسك بشرط وحدة مجلس النواب قبل ذهابهم للمغرب، رهان خاطيء على حصان خاسر”.

الوسوم

مقالات ذات صلة