«أردوغان»: لن أسمح لمن يتغذى على الفوضى والأزمات بنهب رزق وموارد تركيا

اعتبر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن «القوى العظمى» هي السبب فيما وصل إليه الاقتصاد التركي، قائلًا: إن “الذين لم يتمكنوا عبر التاريخ من لي ذراع تركيا بالدبلوماسية والقوة العسكرية، يلجأون دائمًا إلى اقتصاد الدولة”.

وأضاف «أردوغان» خلال كلمته، الاثنين، خلال مؤتمر بمدينة بش تبة التركية، أن “كل من لم يستطع لي ذراع تركيا، سواء بالطرق الدبلوماسية أو القوة العسكرية، يلجأ إلى دفة الاقتصاد للإيقاع بها”، لافتا ” لن أسمح لمن يتغذى على الفوضى والأزمات بنهب رزق الأمة وموارد البلاد”. 

وتتزامن تصريحات الرئيس التركي مع تحقيق سعر صرف الدولار الأمريكي قفزة جديدة أمام العملة الوطنية التركية مع بداية تعاملات اليوم الاثنين، إذ سجل الدولار سعر 7.46 ليرة تركية لأول مرة في تاريخ تركيا الحديث.

يُذكر أن سعر صرف الدولار قد حطم رقمًا قياسيًا في تعاملات الخميس الماضي مسجلًا 7.45 ليرة تركية، ويرجع تقلب أسعار صرف العملات الأجنبية أمام الليرة التركية إلى الانهيار الاقتصادي الذي تشهده تركيا تأثرًا بتفشي وباء «كورونا» في البلاد، وتصاعد منحنى الموجة الثانية من الإصابات خلال الأيام الأخيرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة