تطورات جديدة بشأن مستقبل ميسي مع برشلونة

شهدت الساعات الأخيرة تطوراً جديداً في أزمة الأرجنتيني ليونيل ميسي الهداف التاريخي لنادي برشلونة، مع إدارة ناديه الإسباني برئاسة جوسيب ماريا بارتوميو، حيث أفادت التقارير الصحافية الإسبانية إلى قرار مرتقب من ميسي بالتراجع عن طلب الرحيل عن البارسا هذا الصيف، ليبقى لموسم آخر، حتى نهاية عقده في يونيو 2021، ليرحل مجاناً أو يُقرر تمديد تعاقده في أي فترة من الموسم.

وتمسكت إدارة برشلونة ببقاء اللاعب ورفضت رحيله خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية تحت أي ظروف، مع إعلان أن المخرج الوحيد لميسي للانتقال لأي نادٍ آخر، خلال الموسم الحالي، هو دفع الشرط الجزائي في عقده كاملاً وقيمته 700 مليون يورو، فيما رأى ميسي ووالده خورخي والفريق القانوني المعاون لهما أن البند الموضوع في عقد اللاعب، الذي يسمح له بالرحيل مجاناً عقب نهاية كل موسم، لا يزال سارياً ويسمح له بالرحيل مجاناً، وهو ما كاد يدفع الطرفين لمعركة قانونية.

وأيّدت رابطة الدوري الإسبانية لا ليغا موقف برشلونة، مؤكدةً أنها لن تستطع إلغاء تسجيل اللاعب في برشلونة قبل دفعه الشرط الجزائي في عقده، وقد تبع ذلك ضغوطٌ جماهيرية شديدة على ميسي، الذي انعزل تماماً في منزله بعد انقطاعه عن تدريبات برشلونة، وعلى والده الذي اجتمع برئيس برشلونة في جلسة مطولة، تمسك خلالها كلا الطرفين بموقفه.

وأشارت التقارير الصحافية الإسبانية إلى تراجع ميسي عن قرار الرحيل خوفاً من الخروج بشكل سيء من ناديه الذي لعب له لأكثر من 20 عاماً، بخاصةً بعدما أوحت إدارة بارتوميو للجماهير الكتالونية أن ميسي بات لا يرغب البقاء تحت أي حال من الأحوال، حيث عرض رئيس النادي استقالته من منصبه إن كان ذلك سيثني ميسي عن الرحيل.

وكان ميسي قد أخطر برشلونة، بقراره الرحيل عن النادي، بعد أيام قليلة من الهزيمة المهينة بنتيجة 8-2 على يد بايرن ميونيخ الألماني في الدور ربع النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا، ورحيل المدير الفني كيكي سيتين والمدير الرياضي إريك أبيدال، وتعيين الهولندي رونالد كومان مديراً فنياً جديداً للنادي الكتالوني.

ومن المنتظر أن تُقام انتخابات رئاسة برشلونة في شهر مارس من العام المقبل، التي تشهد ترشح عدد من الشخصيات المقربة إلى ميسي، والرافضة لطريقة إدارة بارتوميو وفريقه المعاون للنادي، وفي حالة بقاء ميسي حتى موعد الانتخابات مع نجاح أي من تلك الشخصيات، قد يتراجع ميسي عن الرحيل نهائياً ويمدد تعاقده حتى نهاية مسيرته.

وفي سياق متصل، أفادت تقارير صحافية إسبانية أن الشرطة المحلية فتحت تحقيقاً في واقعة تعاقد إدارة برشلونة مع إحدى شركات التسويق الرقمي مقابل مليون يورو، للترويج لأعمال الإدارة، مع الهجوم على اللاعبين والشخصيات العامة في النادي، فيما عُرفت خلال الأشهر الماضية بقيمة بارسا غيت.

الوسوم

مقالات ذات صلة