عقب عودته من تركيا.. السراج لـ”وزيرة خارجية إسبانيا”: يجب نزع السلاح في سرت والجفرة والهلال النفطي

بحث رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج مع وزيرة خارجية مملكة إسبانيا أرانشا غونزاليز لايا، اليوم الاثنين، تطورات الأوضاع الليبية.

وقالت وسائل إعلام تابعة للسراج إن وزيرة الخارجية نقلت إلى رئيس “الوفاق” تحيات رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، ودعته لزيارة رسمية إلى بلادها.

وزعمت تلك الوسائل الإعلامية أن “غونزاليز لايا” أكدت خلال الاجتماع على دعم بلادها لقرار السراج وقف إطلاق النار.

وأضافت تلك الوسائل الإعلامية أن السراج أشاد بموقف إسبانيا تجاه “الوفاق” ودعم المسار السياسي في ليبيا، وقال إن هناك تدخلات وعراقيل تحتاج إلى موقف دولي حازم تجاهها، مشيرا إلى أن بيان وقف إطلاق النار يشمل نزع السلاح في مناطق سرت والجفرة والهلال النفطي، واستئناف إنتاج وتصدير النفط، وإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية في شهر مارس المقبل.

وأشارت تلك الوسائل الإعلامية إلى أن السراج استعرض خلال الاجتماع مجالات التعاون في قطاعات اقتصادية وخدمية مختلفة، كما بحث تفعيل عمل اللجان المشتركة بين البلدين، ووجه الشكر إلى رئيس الوزراء الإسباني على “دعوة الزيارة”، والتي قبلها على أن يتحدد موعد لها في وقت لاحق.

يشار إلى أن السراج عقد لقاء أمس الأحد مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في زيارة خاطفة إلى إسطنبول.

الوسوم

مقالات ذات صلة