تعليقا على حوار المغرب.. «حبرارة»: العالم قارب على نهايته و«وجوه البؤس» يتحاورون

انتقد مصدق حبرارة، المدير التنفيذي لما يعرف بـ”مؤسسة التحالف الليبي الأمريكي”، والمقرب من “الإخوان المسلمين”، حوار المغرب، معتبرًا أنه بلا جدوى، وأن الأمر برمته مجرد “أونطة” على حد وصفه.

وقال «حبرارة» عبر منشور على حسابه على فيسبوك، “أتذكر من لما كنت فى عشريناتي أعمل مع مركز الحوار الإنساني (HD) من قديم الزمان و نحن ندعو فى نفس الشخصيات للحوار من أسطنبول لتونس لجنيف لمنترو لأوسلو لباريس للصخيرات عودة لجنيف و برا لتونس و تعالى للصخيرات من جديد”.

وأَضاف، “لا أبالغ إذا قلت أن المنظمات الدولية والوسطاء الدوليين أقاموا المئات من الحوارات بين «العاهات» الأطراف السياسية الليبية بدون جدوى”، لافتًا إلى أن “العالم قارب على نهايته و «وجوه البؤس» قاعدين يتحاورون”.

وتابع؛ “أقسم بالله العظيم وعن خبرة سنين ومئات الساعات معهم أن هذا الأمر كله على بعضه عبارة عن «أونطة» وهم في وهم ما أراد به خيراً أبداً”، مردفًا “كما يضيع اللاعب الخاسر وقت المباراة فقط لغرض تضيع الوقت، هؤلاء يضيعوا في أعمارنا بغرض إبقاء الوضع كما هو عليه”.

وختم «حبرارة» قائلا: “سنين ضيعتوها من عمر بلادنا فى الكذب! ياسركم من “التشعبط” بأجهزة الدولة ويكفى ما سرقتوا يا فشلة، دعوا هذه البلاد وشأنها”.

الوسوم

مقالات ذات صلة