رغم انتهاء مدته رسميًا.. «سيالة» يمدد عمل «أبو سعيدة» في سفارة ليبيا لدى موسكو

علمت «الساعة 24» من مصادر داخل وزارة خارجية الوفاق، أن محمد سيالة وزير الخارجية، قام بتمديد عمل القائم بالوكالة بالأعمال في  السفارة الليبية في موسكو، المدعو مصطفي سعيد أبو سعيدة، على الرغم من انتهاء عمله في 15 أغسطس 2020 بموجب القرار رقم ( 11 ) لعام 2016، الصادر من خارجية الوفاق.

وكان سيالة قد أوفد المدعو مصطفي سعيد أبو سعيدة، للعمل بالسفارة الليبية في موسكو بوظيفة قائم بالأعمال بالوكالة ولمدة يكون حدها الأقصى “أربع سنوات” ، بحسب نص القرار.

جدير بالذكر أن القائم بالوكالة بالأعمال في  السفارة الليبية في موسكو، “مصطفي أبو سعيدة ” متهم في قضايا أخلاقية وقضايا فساد وغيرها من الاختلاسات، وهو المطرود سابقًا من القوات المسلحة قبل 2011 ولا يملك ما يؤهله لتولي أي منصب دبلوماسي غير علاقته الخاصة بـ “سيالة” ومؤخرا مع مليشيات ثوار طرابلس.

وكان مصدر مسؤول في المجلس الرئاسي، قد صرح في وقت سابق، خلال اتصال هاتفي مع «الساعة 24» عن مساعي “مصطفي أبو سعيدة ” لمحاولة توقيع اتفاقية في الجانب الصحي مع دولة روسيا الاتحادية وحكومة الوفاق.

وأكد المصدر المسؤول الذي فضل عدم الإفصاح عن هويته، أن «أبوسعيدة» وأبو بكر عوينات على تواصل مستمر مع الوكيل العام لوزارة الصحة في حكومة الوفاق “محمد هيثم ” المسؤول عن تبديد الملايين دون تحقيق نتائج ملموسة في القطاع الصحي وخاصة في جائحة كورونا.

ويسعى «أبوسعيدة» المتورط في قضايا فساد وملاحق سابقا من قبل أمن الدولة لتورطه في قضايا جنسية واختلاسات مالية، لعقد صفقة مع “محمد هيثم” الذي يسعى لزيارة موسكو لتوقيع اتفاقية للحصول على علاج مفترض لفيروس كورونا.

الوسوم

مقالات ذات صلة