ليبيا تحتل تصنيفا متأخرا بين الدول الأقل أمنا في مواجهة فيروس كورونا

احتلت الدولة الليبية مركزا متأخرا بين دول العالم في تصنيف الدول الأكثر والأقل أمنا بالنسبة لفيروس كورونا المستجد، وذلك وفق مركز الأبحاث البريطاني Deep Knowledge Group” “DKG.

وضم التصنيف 252 دولة حول العالم، حيث جاءت ليبيا في المركز 241 وهو متأخر جدًا وحازت على 360.06 درجة بناء على عدد من العوامل مثل كفاءة الحجر الصحي، وكفاءة الحكومة، والمراقبة والكشف، واستعدادات الرعاية الصحية والاستعداد للطوارئ.

وكشفت مركز الأبحاث البريطاني Deep Knowledge Group” “DKG عن أكثر الدول أمانًا في العالم بالنسبة لفيروس كورونا، حيث اعتلت ألمانيا الصدارة متفوقة على سويسرا. 

وجاء في المركز الثاني والثالث كلًا من نيوزيلندا وكوريا الجنوبية، بينما تراجعت سويسرا إلى المركز الرابع. 

وأصدرت مجموعة Deep Knowledge تصنيفها لأكثر الدول أمانًا لأول مرة في شهر يونيو الماضي، وأعادت مؤخرًا تحديث البيانات ومنهجية التصنيف.

ولا يتعلق الترتيب فقط بعدد الإصابات الموجودة حاليًا أو عدد الوفيات، بل هناك تقييمات معقدة من العوامل الطبية والاقتصادية والسياسية.

وكشف التصنيف عن أخطر الدول وأقلها أمانًا وهي الصومال، جنوب السودان، أفغانستان ومالي.

وتمكنت الإمارات العربية المتحدة من التفوق على العديد من الدول الكبرى مثل الولايات المتحدة التي احتلت المركز 55 عالميًا، حيث جاءت الإمارات في المركز التاسع عالميًا والأولى على المستوى العربي. 

واحتلت المملكة العربية السعودية المركز الثاني عربيًا و13 عالميًا، أما الكويت فكانت صاحبة المركز الثالث عربيًا و20 عالميًا، ثم البحرين وقطر وعُمان. 

وبدأ منحنى الإصابة بفيروس كورونا في ليبيا بالازدياد، حيث وصل عدد الإصابات الإجمالية في البلاد أكثر من 19 ألف حالة، و314 حالة وفاة حتى الآن.

مقالات ذات صلة