“الوطنية لحقوق الإنسان”: يجب الإسراع في استكمال المرحلة الانتقالية الليبية

أعرب اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا عن ترحيبها بالنتائج والتوصيات الإيجابية التي تمخضت عن الاجتماعات التشاورية لممثلي الأطراف الليبية التي عُقدت في مونترو بسويسرا، ومخرجات اجتماع لجنتي الحوار بمجلسي الدولة والنواب بالمملكة المغربية الشقيقة.

وأشادت اللجنة في بيان لها اليوم الجمعة بجميع التحركات والجهود السياسية الراهنة التي يشهدها الملف الليبي والهادفة إلى تقريب وجهات النظر بما يُسهم في بناء مزيد من جسور الثقة بين جميع أطراف الأزمة الليبية، ويساهم في الحفاظ على حالة التهدئة وتثبيت وقف إطلاق النار، ويفضي إلى تفاهمات محددة لحلحلة الأزمة في مساراتها الأمنية والسياسية والاقتصادية والتوصل إلى تسوية سياسية متكاملة وشاملة للأزمة الليبية، تحت رعاية بعثة الامم المتحدة لدعم في ليبيا.

وأكدت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا على ضرورة الإسراع بتحويل هذه التفاهمات والنتائج الإيجابية للمحادثات السياسية التي تمت بالمملكة المغربية الشقيقة ومونترو بسويسرا إلى خطوات عملية للبناء والتأسيس عليها.

وثمن البيان عاليا جهود بعثة الأمم المتحدة لدعم في ليبيا ومركز الحوار الإنساني على جهودهم المخلصة التي جمعت الفرقاء على طاولة الحوار من أجل التوصل إلى حل سياسي شامل للأزمة الليبية، وتطلع إلى استمرارهم في دعم جهود التسوية السياسية في ليبيا من خلال الحوار السياسي وصولاً إلى استكمال المرحلة الانتقالية، واختتامها بإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية والاستفتاء على مسودة مشروع الدستور.

الوسوم

مقالات ذات صلة