عناصر من مليشيات مصراتة تجبر “معيتيق” على إلغاء مؤتمره عن استئناف إنتاج النفط

أفادت مصادر محلية بأن عناصر عسكرية من المليشيات المسلحة اقتحمت فندق التاج لإلغاء مؤتمر نائب رئيس المجلس الرئاسي أحمد معيتيق.

وقالت المصادر المحلية لـ”الساعة 24″ إن تلك العناصر اقتحمت الفندق بلباس مدني في الثالثة عصر اليوم الجمعة، واحتجوا على مؤتمر معيتيقق الذي خصصه للإعلان عن تفاصيل الحوار مع القيادة العامة للجيش الليبي حول استئناف إنتاج النفط بالحقول والموانئ، مشيرة إلى أنهم أجبروا معيتيق على مغادرة وإلغاء المؤتمر.

وكانت قناة الوسط أعلنت عن استقبالها معيتيق في أحد برامجها في العاشرة مساء اليوم الجمعة، قبل أن تعلن فجأة عن إلغاء اللقاء دون توضيح الأسباب.

عناصر تقتحم مؤتمر أحمد معيتيق للإعلان عن التوافق على استئناف إنتاج النفط في أحد فنادق مصراتة

#بالفيديو | عناصر تقتحم مؤتمر أحمد معيتيق للإعلان عن التوافق على استئناف إنتاج النفط في أحد فنادق مصراتة #الساعة24

Gepostet von ‎الساعة 24‎ am Freitag, 18. September 2020

وأعلن القائد العام في كلمة متلفزة اليوم الجمعة إن استئناف إنتاج وتصدير النفط سيتم مع كامل الشروط والتدابير الإجرائية اللازمة التي تضمن توزيعا عادلا للعوائد المالية، وعدم توظيفها لدعم الإرهاب أو تعرضها لعمليات النهب والسطو والسرقة.

وأشار المشير حفتر، في كلمته إلى أن تدني مستوى المعيشة لدى المواطنين، جعل الجيش يغض الطرف عن كل الاعتبارات السياسية والعسكرية، مشيرا إلى أنه تقرر استجابة للدوافع الوطنية استئناف إنتاج وتصدير النفط الليبي.

وفي نفس السياق، قالت القيادة العامة في بيان لها: ”اليوم في الثامن عشر من سبتمبر كان من المقرر إجراء أول لقاء عمل للجنة برئاسة أحمد معيتيق والقيادة العامة للقوات المسلحة أمنت لجميع المشاركين مساحة عمل آمنة في مدينة سرت حيث تتم المفاوضات، وعلى ضوء هذه الإنجازات قامت ميليشيات الإخوان المسلمين في طرابلس بقيادة خالد المشري بالضغط على أحمد معيتيق في محاولاتها المتكررة في خرق عمل اللجنة وأجبرته على إلغاء زيارته لمدينة سرت”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة