«بويصير»: اتفاق «معيتيق – حفتر» سحابة صيف عابرة لا تمطر وستذهب في دقائق

هاجم محمد بويصير المحلل السياسي الموالي لـ«حكومة الوفاق» مبادرة القيادة العامة التي أعلنها الناطق باسمها اللواء أحمد المسماري، يوم أمس، لمعاودة إنتاج وتصدير النفط مرة أخرى.

كتب “بويصير” على حسابه بـ”فيسبوك” اليوم السبت، قائلاً: “اتفاق معيتيق حفتر.. سحابة صيف عابره، لا تمطر ولا تظل وتذهب مع الريح فى دقائق” على حد وصفه.

“بويصير” واصل انتقاداته قائلاً: “فليطمئن الليبيون.. أموال النفط 60% عند معيتيق و40% عند حفتر.. شن تبوا أكثر من هكى؟” وفق قوله.

وسبق أن أعلن الناطق باسم القيادة العامة للقوات المسلحة، اللواء أحمد المسماري، تفاصيل المبادرة التي تم التوصل بشأنها مع أحمد معيتيق نائب رئيس “المجلس الرئاسي” بشأن معاودة إنتاج وتصدير النفط مرة أخرى.

قال “المسماري” في مؤتمر صحفي، أمس، إن أحمد معيتيق كان إيجابياً بشأن التفاوض ولديه رؤيه، وأنهم يتوقعون رداً قاسياً من المليشيات خلال الساعات القادمة ضده، مؤكداً أن “معيتيق” غير مرتبط بالإرهاب ولم يكن جزءاً من الأزمة السياسية والأمنية في أي وقت مضى، مؤكداً أن هناك البعض ممن حاول عرقلة الاتفاق مع معيتيق ومنهم مصطفى صنع الله رئيس المؤسسة الوطنية للنفط.

أضاف “المسماري” أنه تم التوافق على إعادة إنتاج وتصدير النفط من كامل الموانيء الليبية، مع تشكيل لجنة وطنية لمراقبة إيرادات النفط وتوزيع العوائد على الأقاليم الثلاث، موضحاً أنه سيتم إخضاع عمليات «الوطنية للنفط» للرقابة لمعرفة موارد إنفاق أموالها.

الوسوم

مقالات ذات صلة