جهاز مكافحة الظواهر السلبية: إطلاق حملات تفتيش لمخازن الحبوب والأعلاف لحل أزمة ارتفاع الأسعار

عقد رئيس جهاز مكافحة الظواهر السلبية والهدامة اجتماعا طارئا مع وكيل وزارة الزراعة بالحكومة الليبية ومُراقب اقتصاد مدينة بنغازي ومندوبي شركات التصدير، لبحث وجود حل لأزمة ارتفاع أسعار الأعلاف والحبوب.

وحسب بيان صادر عن جهاز مكافحة الظواهر السلبية والهدامة، فإن هذا الاجتماع جاء بتعليمات القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر، وذلك بعد مُناشدة مُربي المواشي بالمنطقة الشرقية لحل أزمة ارتفاع أسعار الأعلاف والحبوب.

وشارك في الاجتماع مندوبو شركات تصدير الأعلاف والحبوب المُستفيدة من خدمات الإعتماد المصرفي الذين استجابوا لدعوة رئيس الجهاز لعقد هذا الاجتماع.

 وتمحور الاجتماع في معرفة سبب غلاء أسعار الأعلاف والحبوب وآلية توزيعها لإيجاد حل جذري لحلحلة هذه الأزمة بطرق وأساليب لا تتعارض مع أرزاق مُربي المواشي.

ووجه جهاز مكافحة الظواهر السلبية تنويها للمُستوردين والتُجار أصحاب الشركات بأن وحدات الجهاز ستنطلق في مُتابعة وتفتيش كل المخازن التي تختص في بيع وتوزيع الأعلاف والحبوب.

وشدد الجهاز على أنه حين تسجيل أي مُخالفة حول تخزين الحبوب والأعلاف عمداً لخلق أزمة إرتفاع الأسعار سوف يُحاسب صاحبها وفق قرار القائد العام بشأن مُحاسبة أصحاب النفوس الضعيفة وتجار الحروب الذي استغلوا حاجة المواطن. 

 

مقالات ذات صلة