«غرفة سرت- الجفرة»: لا نكترث بخطوط وتقسيمات ترسم من قبل «الواهمين» في الداخل والخارج

زعمت ما تسمى بـ«غرفة عمليات وتأمين وحماية سرت – الجفرة» التابعة لمليشيات السراج، أنها حريصة على عدم المساس بما وصفته بـ«وحدة التراب والوحدة الوطنية للدولة الليبية.

وقال بيان صادر عن المليشيات التي يقودها المدعو إبراهيم بيت المال: “يقول تبارك وتعالى في كتابة العزيز ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم صدق الله العظيم، نترحم على أرواح «شهدائنا» الذين جادوا بأرواحهم في سبيل «تحرير الوطن» من براثن «الظلم» والحفاظ على «مدينة الدولة» ونرجو الشفاء العاجل لجرحانا”.

وأضافت “إننا نؤكد على حرمة المساس بوحدة التراب والوحدة الوطنية للدولة الليبية، وبأننا لا نكترث بخطوط أو تقسيمات ترسم من قبل الواهمين في الداخل أو من الخارج، كما نؤكد بأننا ننضوي تحت إمرة القائد الأعلى للجيش الليبي بالمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، وننفذ تعليمات وزارة الدفاع ورئاسة الأركان وأمر الغرفة”، على حد وصفها.

وتابعت “نرفض رفضا باتا الزج بالغرفة في مماحكات سياسية ومنافع شخصية سواء أكانت جهات سياسية أو حكومية أو مناطقية، مهما كانت، كما نرفض أن تكون الغرفة ورجالها وتضحياتهم طرفا في أية مناورات سياسية، حتى إن اتخذت شعارات براقة”، بحسب قولها.

ودعت الجميع إلى التعاضد والتكاتف وحماية «مدنية الدولة»، متابعة “يجب أن نكون أوفياء لشهدائنا الذين ذادوا عن الوطن وقدموا التضحيات الجسام، فوطننا وبخاصة في هذا التوقيت الحرج يتطلب من جميع القوى الوطنية السياسية نبذ الخلاف وتغليب مصلحة الوطن”، وفقا لتعبيرها.

الوسوم

مقالات ذات صلة