دردور: لا نحتاج إلى «جيش حربي»

رأى فرج دردور، والذي تقدمه قنوات «الإخوان» بوصفه «محلل سياسي وباحث»، أن ضمان حقوق المواطن في استمرار مرتبه وعدم المساس باحتياطي الدولة، وفقا لقوله.

وقال دردور، المقيم بإسطنبول والمعروف بتأييده الكبير للغزو التركي على ليبيا، في منشور له عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “لا لفتح عيون جديدة للفساد. ضمان حقوق المواطن في استمرار مرتبه وصرف منحة أرباب الأسر كاملة وعدم المساس باحتياطي الدولة”، بحسب حديثه.

وأضاف “هذه هي أهم الشروط التي يجب أن تكون في أي اتفاق مالي، رغم أنني ضد مسخرة الحصص في الدول، فالأموال يجب أن توجه للمؤسسات على هيئة خدمات وتنمية، وأي جهد يجب أن يوجه إلى الإصلاح الاقتصادي والتقليل من الفساد”.

وتابع “يجب إنهاء مهزلة تحويل الشباب من التعليم والإنتاج إلى بطالة الجيش وعالم جرائم الجيوش، وفي ليبيا نحتاج لأمن بالشرطة وليس لجيش حربي «عناصره جاهلة متخلفة» يقودهم «خرف» قضى عمره يحلم بالسلطة ولم يحصد إلا الهزائم، بدأ بهزيمة تشاد وختمها بهزيمة طرابلس”، على حد زعمه

الوسوم

مقالات ذات صلة