وزير الخارجية الروسي: يجب علينا استعادة ليبيا أولا قبل الحديث عن مستقبلها .. وهناك دول لا تريد نهاية للأزمة

قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، إننا ندعم أي عملية سياسية ليبية لاستعادة الدولة، لافتا إلى أنه يجب علينا استعادة ليبيا أولا قبل الحديث عن رؤية مستقبلية بخصوصها.

وأكد “لافروف” في لقاء مع قناة العربية، مساء اليوم الإثنين، أن روسيا تحافظ على علاقات جيدة مع كل الأطراف الليبية، موضحا أن بعض الدول لا تريد انتهاء الأزمة الليبية، بينما تتسبب ليبيا في صداع فظيع لعدة جهات دولية أخرى.

وأوضح “لافروف” أن روسيا تؤيد قرار مجلس الأمن بحظر السلاح في ليبيا، مشيرا إلى أن حكومة بلاده تشاورت مع تركيا لوقف إطلاق النار في ليبيا.

وأشار “لافروف”، إلى أن رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فايز السراج بحثا استئناف تصدير النفط الليبي، لافتا أن عدوان الناتو في 2011 تسبب في كارثة بليبيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة