اللاعب سواريز يرد على رسالة ميسي المؤثرة

رغم أن لويس سواريز خصص يوم الجمعة للخضوع لفحصه الطبي مع فريقه الجديد أتلتيكو مدريد الإسباني، إلا أنه اقتطع وقتا للرد على منشور صديقه وزميله السابق في برشلونة ليونيل ميسي “العاطفي” على “إنستغرام”.

وكان ميسي فتح النار على إدارة فريقه برشلونة، على خلفية الطريقة التي رحل بها زميله وصديقه لويس سواريز عن “كامب نو” إلى أتلتيكو مدريد، أثناء وداعه المؤثر لسواريز.

وكتب ميسي على حسابه بموقع “إنستغرام”، الجمعة: “كنت تستحق أن ترحل كما أنت: واحد من أهم اللاعبين في تاريخ النادي، تفوز بالألقاب كعضو في الفريق وبشكل فردي”، مرفقا كلامه بصور تجمعه مع المهاجم الأوروغواياني صاحب الـ33 عاما.

وتابع “البرغوث” الأرجنتيني: “لم يكن ينبغي أن يطردوك كما فعلوا، لكن الحقيقة لم تعد (تصرفاتهم) تفاجئني”.

ولم يتأخر رد سواريز سوى بضع ساعات، حيث علق على منشور ميسي بالقول: “شكرا لك يا صديقي على كلماتك، وشكرا لكونك على ما أنت عليه، لما كنت عليه منذ اليوم الأول معي ومع عائلتي”.

مقالات ذات صلة