الرئيس الأرميني: تركيا تدعم أذربيجان بالطائرات المسيرة لقتالنا

أكد الرئيس الأرميني، أرمين سركسيان، اليوم الإثنين، أن الدعم العسكري والسيبراني الذي تقدمه تركيا لأذربيجان يعيد إلى أذهان الشعب الأرميني “شبح الدولة العثمانية”، مؤكدا أن بلاده لن تسمح بتكرار تلك “المجزرة”.

وقال سركيسيان في كلمة له أثناء مؤتمر دولي للأمن السيبراني، والذي قام بالشراكة مع حلف شمال الأطلسي (ناتو)، إن بلاده تواجه تهديدا سيبرانيا كل يوم من جارتها أذربيجان ومن تركيا.

وتطرق الرئيس الأرميني إلى التصعيد العسكري مع أذربيجان قائلا: “للأسف، علي أن أعلن أن دولة عضوا في الناتو، تركيا، تقدم الدعم الكامل لأذربيجان عبر الطائرات المسيرة الإلكترونية والهجمات السيبرانية”.

وتابع سركسيان قائلا: “لكن ليس ذلك فقط، تركيا تدعم أذربيجان بالجنود والمستشارين والمرتزقة وبطائراتها الـF-16 كذلك”، على حد قوله.

وأضاف الرئيس الأرميني قائلا: “بالنسبة لكل أرميني يعيش في كل أرجاء العالم، فهذا يعيد الشبح إلى الأذهان، وأقول شبح، لأنه شبح الدولة العثمانية، والتي خططت قبل 105 أعوام للمجزرة الأرمينية، لا يمكن أن نسمح بحدوث ذلك مجددا”، على حد تعبيره.

ووقعت مناوشات عسكرية بين أرمينيا وأذربيجان، وشرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأرمينية شوشان ستيبانيان اليوم الاثنين، مقطع للفيديو على صفحتها في موقع “فيسبوك”، تعرض فيه تدمير المعدات العسكرية الأذربيجانية على أيدي الجيش الأرميني، وأشارت أيضا إلى أن المعارك مستمرة.

في المقابل جدد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الإثنين، التأكيد على دعم بلاده لأذربيجان في الصراع العسكري الدائر حاليا مع أرمينيا بإقليم ناغورني قره باغ، معتبراً أن أرمينيا “قوة احتلال”، وعليها الانسحاب من أراضي أذربيجان.

مقالات ذات صلة