«الرئيس الجزائري»: نرحب بالحوار الليبي في تونس خلال نوفمبر القادم

بحث الرئيس التونسي قيس سعيد، اليوم الاثنين، مع نظيره الجزائري عبد المجيد تبون، العلاقات الثنائية بين البلدين بوجه عام، والأوضاع في ليبيا على وجه الخصوص.

وأكد الرئيس التونسي خلال اتصال هاتفي، على امتنانه للموقف الجزائري وعلى تقديره لمواقف الجزائر الثابتة مشددا على أن التنسيق مع الأشقاء الجزائريين هو من ثوابت الدبلوماسية التونسية، وناقشا الزيارة التي سيقوم بها الرئيس الجزائري إلى تونس بعد الانتهاء من وضع الدستور الجزائري الجديد إثر الاستفتاء الذي سينتظم في مطلع شهر نوفمبر القادم.

من جهته أعرب الرئيس الجزائري عن ترحيبه بالحوار الليبي الليبي تحت إشراف منظمة الأمم المتحدة والذي سيعقد بداية شهر نوفمبر القادم في تونس، مؤكدا على أن الجزائر تقف دائما إلى جانب تونس.

 

مقالات ذات صلة