سفير مصر بالمغرب: الشمال الإفريقي بأكمله مهتم بالقضية الليبية

قال أشرف إبراهيم، سفير مصر في المغرب، إن “القضية الليبية مسألة مهمة جدًا لكل دول المنطقة”، لافتُا إلى أن “الشمال الإفريقي بأكمله مهتم بهذه المسألة”.

وأضاف «إبراهيم»، في مداخلة هاتفية عبر فضائية «الحدث اليوم»، مساء الإثنين، أن “المغرب تولي اهتمامًا كبيرًا بما يجري في ليبيا، رغم أنها ليست دولة جوار مباشر، وذلك لأنها تؤثر على أمنها بطريقة ما”.

وتابع: “حتى إذا كانت المغرب بعيدة نسبيًا جغرافيا فإن المسألة الليبية ستؤثر عليها، نظرًا لارتباطها بمشاكل الساحل الإفريقي والإرهاب”، مردفًا أن “المغرب كان له دورًا في اتفاق الصخيرات”.

وأِشار إلى أن “المغرب يساعد في الجهود الدولية لإيجاد حل المسألة الليبية”، مستطردًا أن “الاجتماعات التي تجري في ليبيا بهذا الشأن تتمحور حول محاولة الوصول إلى معايير اختيار المناصب السيادية”.

وأوضح أنه “تم التوصل إلى اتفاق مبدئي على المعايير والتوزيع الجغرافي لها، لكن لا يمكن القول إن هذه الاتفاقات نهائية، نظرًا لوجود أطراف أخرى مشتركة في القضية غير الاثنين الموجودين في المغرب” مردفًا “نشجع أي جهد للتوصل إلى تسوية في المسألة الليبية، ونتابع عن قرب النتائج وما يجري”.

مقالات ذات صلة