«النمروش» يزور النيجر بعد توقيع اتفاق سري بينها وبين أنقرة

قالت وسائل إعلام موالية لحكومة الوفاق، أن وزير الدفاع المفوض، في حكومة الوفاق صلاح الدين النمروش، وما يسمى رئيس الأركان العامة بالحكومة، محمد الحداد، زارا أمس الأربعاء، جمهورية النيجر.

وبحسب وسائل الإعلام ذاتها، اليوم الخميس، فإن النمروش والوفد المرافق له والتقى رئيس النيجر محمد يوسفو، بقصر الجمهورية، وعقدا اجتماعًا مع وزير الدفاع وقادة الجيش النيجري، على حد قولها.

وزعمت وسائل الإعلام، أن الزيارة تأتي لاستعراض مجالات التعاون العسكري المشترك وكذلك بحث تشكيل لجنة مشتركة لمكافحة الإرهاب.

ووقعت تركيا اتفاقية عسكرية مع دولة النيجر الحدودية مع ليبيا، فى الأسبوع الأخير من شهر يوليو الماضى فى محاولة جديدة لتثبيت أقدامها في ليبيا، وربما تقدم خلال الفترة المقبلة على إقامة قاعدة عسكرية تركية في النيجر، حسبما أشارت تقارير صحفية، الجمعة.

واحتفت وسائل إعلام موالية لحكومة الوفاق وتابعة لجماعة الإخوان المسلمين، الجمعة، بتوقيع أنقرة اتفاقية عسكرية مع دولة النيجر، لم تعلن عن تفاصيلها بعد.

وأعلن وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، عن توقيع بلاده اتفاقية للتعاون العسكري مع النيجر، بعدما ناقش الجانبان تأثيرات الوضع الليبي على المنطقة، وذلك خلال لقاء جمعه برئيس النيجر، محمد يوسفو، في العاصمة نيامي.

وبحسب وسائل الإعلام، فإن وزير الخارجية التركي أشار إلى أن دولة النيجر تشعر أيضا بتأثيرات الوضع في ليبيا.

وشدد الوزير التركي- الذي قام بجولة أفريقية- على أن تركيا ستدعم الدول الأفريقية والمنظمات في القارة السمراء، خصوصا دول الساحل، لتكون أكثر فعالية في موضوع حل المشكلة في ليبيا، وإرساء وقف إطلاق النار، والتوصل إلى حل سياسي”، مضيفا، أن الذين فضلوا الحل العسكري في ليبيا حتى الآن هزموا في ساحات القتال، ولم يتمكنوا من تحقيق النجاح، ولن يتمكنوا، والحل سياسي وفقط”، وفق تصريحاته.

الوسوم

مقالات ذات صلة