الخارجية التركية تعلن تحديث مناطق البحث والإنقاذ في البحر المتوسط وبحر إيجه

قالت وزارة الخارجية التركية، أنه تم تحديث مناطق البحث والإنقاذ في البحر المتوسط وبحر إيجه، لافتة إلى أن الانتقادات اليونانية لتلك الخطوة “لا تتماشى مع القانون الدولي والاعتبارات الإنسانية”.

وأضافت الخارجية في بيان لها الأحد، “قمنا بتحديث مناطق البحث والإنقاذ في البحرين المتوسط وإيجه وفق الظروف الحالية”، مشيرة إلى أن “ادعاءات اليونان التي ترى في توسيع مناطق البحث والإنقاذ انتهاكا لسيادتها بعيدة كل البعد عن القانون والاعتبارات الإنسانية، ومناطق البحث والإنقاذ ليست مناطق سيادة وإنما مناطق خدمة”، بحسب البيان.

جدير بالذكر أن رئيس الوزراء اليوناني، كرياكوس ميتسوتاكيس اتهم تركيا، بتهديد تماسك حلف شمال الأطلسي (ناتو) عبر ممارساتها في منطقة شرق البحر المتوسط، وسط توترات بين البلدين حول أعمال التنقيب عن الطاقة التي تنفذها أنقرة هناك.

وأعلن حلف الناتو مؤخرا عن إقامة تركيا واليونان خطا عسكريا للتواصل المباشر، في محاولة للحد من مخاطر الاشتباكات في البحر المتوسط، والتي يتنازع فيه الجانبان على موارد الطاقة والحدود البحرية.

كما تتبادل اليونان وتركيا اتهامات بالتوقيع على اتفاقيات غير قانونية لتعيين حدود المناطق البحرية لا تأخذ في الاعتبار مصالح الطرف الآخر.

الوسوم

مقالات ذات صلة