المسماري ينفي إصداره تصريحات منتشرة على صفحات مزورة بوسائل التواصل الاجتماعي

نفى الناطق باسم الجيش الليبي اللواء أحمد المسماري إصداره تصريحات بخصوص اتفاق جنيف، مؤكدا ترقب تعليمات القائد العام المشير خليفة حفتر بالخصوص.

وتداولت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي تصريحات مزورة منسوبة إلى المسمار عن توقيع اتفاق وقف إطلاق النار جاء فيها: “نقدم اعتذارنا الشديد على حرب طرابلس والتي كانت بسبب معلومات مغلوطة وأدت إلى مآسٍ للمواطنين، وندعو الدولة لتعويض أهالي القتلى والجرحى والمنازل المدمرة وعودة النازحين بأسرع وقت”.

ونشر المسماري تدوينة على صفحته بموقع “فيسبوك” قال خلالها إن “هذا الخبر المنسوب لنا غير صحيح والصفحة مزورة، ونؤكد أنه لم يصدر عنا أي تصريح بخصوص اتفاق جنيف، وبانتظار تعليمات القائد العام بالخصوص”.

المسماري ينفي إصداره تصريحات منتشرة على صفحات مزورة بوسائل التواصل الاجتماعي 1

وانتهت اليوم الجمعة، محادثات اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 في جنيف السويسرية، بإنجاز تاريخي كما وصفه الحضور، حيث توصل الفرقاء الليبيون إلى اتفاق دائم لوقف إطلاق النار في جميع أنحاء ليبيا، ويمثل هذا الإنجاز نقطة تحول هامة نحو تحقيق السلام والاستقرار في ليبيا.

ومن جانبها أثنت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة، رئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ستيفاني ويليامز، على التزام الأطراف المشاركة للتوصل لاتفاق يساعد في تأمين مستقبل أفضل وأكثر أمانا للشعب الليبي.

وعبرت “ويليامز” عن أمنيتها أن يمكن اتفاق وقف إطلاق النار المهجرين في الداخل والخارج من العودة إلى بلادهم وبيوتهم، مشيرة إلى أنه أمامنا الكثير من الأسابيع المقبلة لتنفيذ الالتزامات الواردة في اتفاق وقف إطلاق النار.

ودعت إلى تنفيذ الالتزامات الواردة في هذه الاتفاقية عبر تجسيد عمل اللجان الفرعية، قائلة “إنه من المهم الاستمرار في العمل بأسرع وقت ممكن لتخفيف المشاق العديدة التي تسبب فيها النزاع للشعب الليبي، ونمنحه بارقة أمل لمستقبل أفضل، حسب كلمتها في مراسم توقيع الاتفاقية”.

مقالات ذات صلة