«شمام»: اتفاق سريع فتح أبواب الأمل رغم تحفظنا على «بعض الديناصورات»

أشاد عضو ما يعرف بـ”المجلس الانتقالي” سابقا محمود شمام، بتوقيع اتفاق وقف إطلاق النار برعاية أممية في جنيف، وقال على حسابه بـ”فيسبوك” اليوم السبت: “هذه  الفرحة الغامرة بالوقف الدائم لاطلاق النار وإرجاع البلاد إلى حالتها المدنية تعني أن الحرب قد فرضت على الليبين من أمرائها ورعاتها..  أطردوا كل أنواع المرتزقة، وارفضوا التدخل الأجنبي، وتجاهلوا كل خطابات الكراهية، وامضوا بخطوات شجاعة نحو السلام العادل” وفق قوله.

وكتب “شمام” قائلاً: “مفاجأة اكتوبر جاءت هذه المرة. اتفاق سريع لم يتوقعه احد بهذه السرعة والشمولية فتح أبواب الأمل واسعة أمام مؤتمر الحوار رغم تحفظنا على بعض الديناصورات  ولكي لا يسلمنا الديناصورات الكبار الى أولادهم المرموقين يجب وضع معايير صارمة لتولي الوظائف تحت اشراف دولي وأن تكون المعايير علنية وملزمة بنص نافذ في مخرجات المؤتمر” وفق تعبيره.

الوسوم

مقالات ذات صلة