مصدر دبلوماسي يكشف لـ«الساعة 24» حقيقة ترتيب المغرب لعقد لقاء بين «عقيله والمشري»

نفى مصدر دبلوماسي مطلع، قيام المغرب بالترتيب حاليا لعقد لقاء بين رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح ورئيس المجلس الاستشاري خالد المشري.

وأكد المصدر المطلع في تصريحات خاصة لـ«الساعة 24» أن لقاء المستشار عقيلة صالح ووزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة لم يتطرق إلى هذا الأمر.

وقال: “اقتصر الأمر على بحث مسارات الحوار الجارية بين الأطراف الليبية من أجل الوصول إلى تسوية سياسية، وكذلك العلاقات بين البلدين، خاصة تسهيل تأشيرات سفر الليبيين إلى الرباط”.

وحول التطرق خلال لقاء رئيس مجلس النواب والوزير المغربي طرح اسم المستشار عقيلة صالح ليكون رئيسا للمجلس الرئاسي الجديد، قال المصدر: “إن هذه الأنباء غير صحيحة، فهذا ليس من اختصاص الجانب المغربي، ورئيس المجلس الرئاسي الجديد سيتم التوافق عليه في المنتدى السياسي الليبي المقرر عقده في 9 نوفمبر المقبل بتونس”.

مقالات ذات صلة