«النعاس»: اتفاق «5+5» في جنيف «مضحك»

هاجم محمد النعاس، الذي تقدمه قنوات «الوفاق» كخبير عسكري واستراتيجي، الأمريكية ستيفاني ويليامز، رئيس بعثة الدعم الأممي إلى ليبيا بالإنابة، بسبب اتفاق جنيف العسكري.

وقال النعاس، في منشور له، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “الأمريكية الشقراء ستيفانى  ويليامز رجعت إلى مقر إقامتها في جنيف بعد أن أقنعت جماعة «5+5» ومن وراءهم بالتوقيع على ذلك الاتفاق المضحك، وخدرتهم بالثناء على وطنيتهم العالية ببعض الجمل العربية”.

وأضاف “دخلت غرفتها واستحمت بالماء الدافئ ثم استرخت على السرير قليلا وأخذت نفسا طويلا ثم أمرت بكأس من الشراب الكحولي فتناولته، ثم أخذت نفسا آخر عميقا، وبعد أن سرت المُدام في عروقها قالت وهي تضحك: «يا لهؤلاء الليبيين «السذج الأغبياء»، ضحكت عليهم دون أن يدروا»”.

وتابع حواره التخيلي على لسان ستيفاني وليامز “أقنعتهم بالتوقيع على اتفاق لا يساوى الحبر الذي كتب به، وجعلتهم لا يذكرون أن بلادي الولايات المتحدة الأمريكية هي التي كلفت «عميلها السفاح حفتر» بنشر الدمار والخراب في ليبيا على مدى 7 سنوات، وهي التي مكنته اليوم من أن يكون طرفا مفاوضا وجزءا لا يتجزأ من المشهد المقبل وهي التي زكت اتفاق الصخيرات المشؤوم”.

وواصل “ثم أردفت تحدث نفسها: «نحن الأمريكان عمالقة هذا الكوكب، نفعل بالشعوب الضعيفة ما نشاء، ونحيل الحق باطلا والباطل حقا، والمنتصر مهزوما والمهزوم منتصرا”.

وانتهت يوم الجمعة الماضية، محادثات اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 في جنيف، بإنجاز تاريخي كما وصفه الحضور، حيث توصل الفرقاء الليبيون إلى اتفاق دائم لوقف إطلاق النار في جميع أنحاء ليبيا، ويمثل هذا الإنجاز نقطة تحول هامة نحو تحقيق السلام والاستقرار في ليبيا.

ومن جانبها أثنت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة، رئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ستيفاني ويليامز، على التزام الأطراف المشاركة للتوصل لاتفاق يساعد في تأمين مستقبل أفضل وأكثر أمانا للشعب الليبي.

وعبرت “ويليامز” عن أمنيتها أن يمكن اتفاق وقف إطلاق النار المهجرين في الداخل والخارج من العودة إلى بلادهم وبيوتهم، مشيرة إلى أنه أمامنا الكثير من الأسابيع المقبلة لتنفيذ الالتزامات الواردة في اتفاق وقف إطلاق النار.

مقالات ذات صلة