مشايخ وأعيان عدد من قبائل المنطقة الغربية يطالبون بنزع سلاح المليشيات المسلحة

دعا مشايخ وأعيان عدد من القبائل وناشطون من المنطقة الغربية إلى الإسراع في تشكيل حكومة أزمة مصغرة لإدارة البلاد، وبناء مؤسسة عسكرية فاعلة، ونزع سلاح الميليشيات المسلحة.

وشدد المجتمعون في ختام النسخة الثانية من “ملتقى ثوابت الوطن” بمدينة العجيلات، اليوم الأربعاء، على ضرورة الإفراج عن جميع المحتجزين قسرا منذ ٢٠١١ إلى الوقت الحالي.

وهاجم المجتمعون الذين ينحدرون من مناطق تسيطر عليها حكومة الوفاق، الأوضاع التي آلت إليها البلاد وسرقة أموال الليبيين من قبل المسؤولين، الذين تركوا المعاناة للمواطن البسيط.

وطالب المشاركون في الملتقى بعودة جميع المهجرين في الداخل والخارج، وجبر الضرر، كبادرة حسن نية تفسح المجال أمام مصالحة وطنية حقيقية.

يشار إلى أن الملتقى شارك به عدد من مشائخ القبائل من غريان وطرابلس وزلطن وصبراتة وعدد آخر من المدن بالمنطقة الغربية.

مقالات ذات صلة