نجل «الغرياني» لـ«بركان الغضب»: حرروا مساجد طرابلس من الاحتلال

حرض سهيل الغرياني، نجل المفتي المعزول الصادق الغرياني، مليشيات ما تعرف بـ”بركان الغضب” على استهداف القائمين على بعض مساجد طرابلس، بوصفه أنها “مساجد محتلة” على حد تعبيره.

“سهيل” المدير التنفيذي لقناة التناصح والمتنقل في الإقامة ما بين اسطنبول ولندن، كتب على حسابه بـ”فيسبوك” اليوم السبت قائلاً: “مساجد طرابلس محتلة، مسجد القدس لا علاقة له بحادثة نصرة النبي صلى الله عليه وسلم، مسجد في الهضبة البدري قرأ خطبة أوقاف الشرق حرفياً” على حد زعمه.

وواصل نجل “الغرياني” تحريضه: “كان بتحرروا البلاد من حفتر حرروا المساجد أولا يا ساسة طرابلس ويا قوات بركان الغضب، إذا كان حتى سب رسولكم لم يحرك مساجدكم، فلا نامت أعين الجبناء، هذه هي المآسي التي تستحق العزاء” على حد قوله.

 

مقالات ذات صلة