الغرياني لـ”بركان الغضب”: جهزوا أنفسكم لحرب تأكل الأخضر واليابس

حرض المفتي المعزول الصادق الغرياني آمري المليشيات المسلحة على عدم ترك السلاح أو القبول بمرحلة انتقالية جديدة.

وقال الغرياني عبر قناة “التناصح” التي يمتلكها وتبث من تركيا، “بركان الغضب (في إشارة إلى مليشيات الوفاق) دفعوا الثمن باهظا، وعليهم أن ينتبهوا لأنفسهم، لأنهم إذا وافقوا ودخلوا في محرلة انتقالية قادمة معناه أن جهزوا انفسكم لحرب قادمة تأكل الأخضر واليابس” على حد زعمه.

وواصل الغرياني المقيم في تركيا، (التي أعلنت رفضها لاتفاق وقف إطلاق النار والمفاوضات السياسية الجارية): “للأسف قادة الكتائب كلها مستسلمة، فلما يدعونهم للحرب يقاتلون، ولما تنتهي الحرب بدلا من أن يتولوا زمام الأمور يتفرجون سواء قادة الزاوية أو غريان أو المناطق الكبرى” وفق ادعائه.

وتابع: “الأخطر من ذلك، الذي حصل من مشاريع الفترات الانتقالية، وأن قرار ليبيا أصبح مرهونا للأجنبي سواء رئيس مجلس كذا أو كذا وهو لا يملك من أمره شيئا” على حد قوله.

يشار إلى أن اللجنة العسكرية المشتركة خاطبت أول من أمس الثلاثاء مجلس الأمن بالتعجيل بإصدار قرار يلزم الأطراف بالالتزام باتفاق وقف إطلاق النار الصادر في جنيف، وأشارت المبعوثة الأممية إلى إعداد عقوبات لرافضي نتائج الحوار السياسي المرتقب انعقاده في 9 نوفمبر الجاري بتونس.

 

مقالات ذات صلة