«مكافحة الأمراض»: ارتفاع متوقع في إصابات «كورونا» خلال الشتاء

تُسارع ليبيا الخطى بغية التصدي لجائحة «كوفيد – 19»، في ظل ارتفاع متصاعد لأعداد الإصابات والوفيات، بينما أعلنت اللجنة العليا لمكافحة الوباء التابعة للحكومة المؤقتة بشرق البلاد عن إعادة تشكيل اللجنة الطبية الاستشارية بهدف وضع خطط جديدة لمواجهة الجائحة.

وحذر مصدر طبي بالمركز الوطني، المواطنين من تداعيات أجواء فصل الشتاء وتأثير ذلك على تزايد الإصابة الفيروس خصوصاً في الأجواء سيئة التهوية، داعياً في تصريحات لصحيفة الشرق الأوسط اللندنية، إلى توخي الحذر من الإصابة بالأنفلونزا نظراً لتشابه أعراضها مع «كورونا».

وسجل الوطني لمكافحة الأمراض أمس (الخميس)، 853 إصابة إيجابية جديدة، بينها 476 حالة في مدنية طرابلس، ليرتفع العدد التراكمي إلى 65440 إصابة، تعافى منه 38110. بينما توفي 907 حالات.

ووصل إجمالي الإصابات في مدينة مصراتة إلى 5412 حالة، وتوفي 165 آخرون، بعدما أعلنت اللجنة العليا لإدارة الأزمة والاستجابة لمجابهة «كورونا» بالبلدية تسجيل 97 إصابة جديدة. كما أعلنت اللجنة الرئيسية لمكافحة وباء «كورونا» ببلدية الكفرة بـ(جنوب البلاد) تسجيل 292 حالة أيضاً.

وفي ظل سقوط عديد الضحايا بين وفيات ومصابين، كشف عضو مجلس النواب الليبي عصام الجهاني عن إصابته بفيروس «كوفيد – 19»، مشيراً إلى أنه اكتشف ذلك خلال تواجده في المملكة المغربية لاستكمال مشاورات سياسية تتعلق بالحوار الليبي – الليبي.
وفي سياق إعادة استعداد الأجهزة الطبية ورفع الجهازية للتصدي لفيروس «كورونا»، خصوصاً في ظل تخوفات من موجهة جديدة بالتزامن مع فصل الشتاء في البلاد، أعلنت اللجنة العليا لمكافحة وباء «كورونا» التابعة للحكومة المؤقتة مساء أول من أمس، عن إعادة تشكيل اللجنة الطبية الاستشارية التابعة لها.

وتضطلع اللجنة بتشكيلها الجديد، بمهام أكثر حسماً في التصدي للفيروس، إذ أنها تضم أساتذة واستشاريين في مختلف التخصصات الطبية من مختلف المدن والمناطق، كما أعيد تشكيل اللجان الفرعية بالبلديات «على أن تكون مهنية طبية تنفيذية بحتة».

واللجنة العليا لمكافحة «كورونا» يرأسها الفريق عبد الرازق الناظوري، رئيس أركان «الجيش الوطني» وبعضوية وزير الداخلية إبراهيم بوشناف، ووزير الصحة الدكتور سعد عقوب، حيث التقت الأعضاء الجدد في مقر القيادة العامة بالرجمة، بشرق ليبيا، واستمعت لآرائهم وخططهم للمرحلة المقبلة، وما يمكن أن يقدموه في مكافحة الفيروس.

وللحد من انتشار العدوى لا سيما مع الأجواء الشتوية التي تسود ليبيا، ذكر مركز مصرات الطبي المواطنين بضرورة الحفاظ على تهوية الأماكن التي يقيمون بها، في ظل الاهتمام بالإجراءات الوقائية بما فيها المحافظة على غسل اليدين باستمرار، والتباعد بين الأفراد والابتعاد عن عدم الازدحام، وارتداء الكمامة بالطريقة الصحيحة.

مقالات ذات صلة