السفير المصري في المغرب: نشجع أي دور مغربي في الأزمة الليبية يسهل عملية تسوية الأزمة

قال السفير المصري في المغرب أشرف إبراهيم، إن “التنسيق بين القاهرة والرباط مستمر بشكل يومي على جميع المستويات بشأن القضايا وعلى رأسها مكافحة الإرهاب، حيث أن الأمر يخص جميع دول المنطقة، والتنسيق بين مصر والمغرب يشمل جميع الجهات السياسية والأمنية، وفيما يتعلق بليبيا فهي تمثل أهمية للبلدين برغم أن المغرب ليست دولة جوار مباشر إلا أنها تتأثر بالمشهد هناك”.

وأضاف أشرف إبراهيم، في حواره مع “سبوتنيك” الروسية، أن “المغرب لعبت دورًا كبيرًا في الأزمة الليبية، حيث استضافت العديد من الاجتماعات من الصخيرات حتى بوزنيقة الأخيرة”.

وأوضح السفير المصري، إن بلاده “تشجع أي دور مغربي في الأزمة الليبية لأنه يسهل من عملية التسوية للأزمة، وهناك تناغم بين الجانبين وبعض اختلافات وجهات النظر في بعض الأحيان تحل بالتشاور”، مردفًا أن “هناك إصرار من الجانبين على حل الأزمة الليبية من خلال الحل الليبي الليبي”

مقالات ذات صلة