«غوتيريش»: «ملتقى تونس» فرصة لحل خلافات الليبيين

دعا أنطونيو غوتيريش، الأمين العام للأمم المتحدة، المجتمع الدولي لتقديم كافة سبل الدعم لإنجاح الحوار الليبي، الذي تستضيفه تونس وانطلقت فعالياته اليوم الاثنين.

وقال غوتيريش، في كلمة مسجلة أذيعت خلال الملتقى، اليوم الاثنين: “إن الملتقى السياسي الليبي المنعقد في تونس يمثل فرصة لحل خلافات الليبيين، فمستقبل ليبيا أكبر من أي خلافات حزبية، والكرة الآن لتحديد مستقبل ليبيا باتت بين أيدي المشاركين في الملتقى”.

وأضاف “هذا الاجتماع ليس لاختبار مدى عزم المشاركين فيه، وإنما للتوصل إلى حل للأزمة في البلاد، فالآن حان دوركم لتحقيق دولة تطبق فيه الشرعية الديمقراطية، وتحترم فيها المؤسسات”.

وتابع “يجب الالتزام بقرار حظر استيراد الأسلحة، والأمم المتحدة على أتم الاستعداد لدعم مستقبل الليبيين، بما يحقق الأمن والاستقرار لهم”.

وحضر حفل افتتاح الملتقى السياسي الليبي في تونس والذي يشارك في الملتقى 75 شخصية، الرئيس التونسي قيس سعيد، إلى جانب المبعوثة الخاصة لأمين الأمم المتحدة بالإنابة ستفياني ويليامز.

مقالات ذات صلة