«الثني» يصدر عدة قرارات هامة لدعم المشروعات الخدمية في بنغازي

عقد مجلس وزراء الحكومة الليبية، اليوم الثلاثاء، اجتماعه العادي الرابع لهذا العام برئاسة رئيس مجلس الوزراء عبدالله عبدالرحمن الثني، وحضور أعضاء المجلس.

واستهل المجلس، اجتماعه بمناقشة مشروع قانون الميزانية العامة للدولة للعام 2021 ميلادي، متخذا جملة من القرارات والإجراءات الهامة.

وفي الشأن الطبي، قرر مجلس الوزراء الموافقة على اعتماد مركز لمرضى السكري بمنطقة القرضة الشاطي، على أن يتمتع بالشخصية الاعتبارية والذمة المالية المستقلة.

كما قرر إعادة تسمية مستشفى الأمراض النفسية بنغازي إلى مستشفى الدكتور المرحوم علي الرويعي، تخليدا لجهوده المبذولة في القطاع.

واعتمد المجلس مستشفى الشهيد عطية الكاسح ببلدية الكفرة كمستشفى تعليمي، إضافة إلى اعتماد مركز الغدد الصماء قمينس مع منحه الذمة المالية المستقلة والشخصية الاعتبارية، اعتماد المركز الصحي زلة كمستشفى قروي بسعة 40 سريرا.

وفي الشأن التعليمي، قرر المجلس الموافقة على ترفيع المعهد العالي للمهن الشاملة قمينس إلى كلية للعلوم التقنية، وترفيع المعهد العالي للمهن الشاملة درنة إلى كلية للعلوم التقنية، إضافة إلى ترفيع المعهد المتوسط للمهن الميكانيكية والكهربائية بالخاثر إلى معهد عالي للمهن الشاملة.

وفي سياق متصل، قرر مجلس الوزراء، إحالة قانون إنشاء سوق المال الليبي إلى مجلس النواب لاتخاذ ما يلزم بشأنه، إضافة إلى الموافقة على إحالة قانون المعاملات الإلكترونية إلى مجلس النواب.

ووافق المجلس، على اعتماد لائحة الأسعار الاسترشادية للمشاريع، مؤكدا عدم السماح بدخول العمالة الأجنبية عبر المنافذ إلا بعد اتباع الإجراءات المنظمة لهذا الأمر وموافقة جهة الاختصاص المتمثلة في وزارة العمل والتأهيل، ووزارة الداخلية.

كما وافق المجلس، على إعادة تعيين ضباط الصف من أعضاء هيئة الشرطة الذين اجتازوا الدورة التدريبية بالمعهد العالي للضباط وعددهم 213 عضوا كضباط في وزارة الداخلية.

الوسوم

مقالات ذات صلة