بشير السويحلي: أذربيجان اختارت «شقيقتنا الكبرى» تركيا حليفا فحققت النصر مثلما فعلنا

توجه بشير نجل عبد الرحمن السويحلي، رئيس المجلس الاستشاري السابق، بمباركة لمن أسماهم «إخوانهم الأحرار» في أذربيجان على ما وصفه بـ«النصر».

وقال السويحلي الصغير، الذي يقدم نفسه كـ«محلل سياسي»، في تغريدة له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: “نبارك لإخواننا الأحرار في أذربيجان النصر واسترجاع أراضيهم المحتلة منذ أكثر من 30 عامًا”، بحسب وصفه.

وأضاف “لقد اخترتم خير حليف وهي الشقيقة الكبرى تركيا والتي وقفت معنا أيضًا في ليبيا ضد «محور الشر»، الآن عرف العالم ماذا يعني أن تعرف كيف تختار حليفك”، على حد تعبيره.

ويوم السبت الماضي، زعم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده ستكون ضد «الإمبرياليين والظالمين»، مشيرا إلى تواجده في ليبيا وسوريا وأذربيجان، بحسب وصفه.

وواصل «أردوغان» مزاعمه في كلمة له خلال مشاركته بالمؤتمر السابع لحزب العدالة والتنمية الحاكم في ولاية قهرمان مرعش جنوبي تركيا، قائلا: “إن بلاده متواجدة في سوريا، ليبيا والآن، نحن في أذربيجان، وسنكون ضد الإمبرياليين والظالمين”.

وأضاف “تحدثت صباحا مع أخي علييف (رئيس أذربيجان)، وشعرت بالسعادة جراء سماعي أخبارا جيدة بخصوص قره باغ، والنصر يقترب إن شاء الله. إننا نخوض اليوم نضالا من أجل السلام والاستقرار في المنطقة والعالم تماما كما فعلنا قبل قرن عندما كانوا يسعون للقضاء على وجودنا في الأناضول”.

الوسوم

مقالات ذات صلة