«العوامي»: حوار تونس بمثابة «استنساخ للفشل السياسي» مرة أخرى

شكك عز الدين العوامي، النائب السابق لرئيس المؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” في جدوى الملتقى السياسي الليبي المنعقد في تونس برعاية البعثة الأممية للدعم في ليبيا.

“العوامي” كتب على حسابه متسائلاً: “إذا صدقت النوايا في الحوار، المفوضية العليا للانتخابات تقول فى ستة شهور يمكنها إجراء الانتخابات..لجنة 5+5 مهمتها تأمين الانتخابات، فلماذا استمرار أجسام فاشلة؟ أو خلق أجسام بديلة لممارسة الفشل؟” وفق قوله.

واختتم النائب السابق لرئيس المؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته، تدوينته على موقع التواصل الاجتماعي، بقوله: “لايوجد مبرر لاستنساخ الفشل” على حد تعبيره.

وأمس الأربعاء، أعلنت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة، ستيفاني وليامز، توصل المشاركين «إلى اتفاق تمهيدي من أجل إنهاء الفترة الانتقالية وتنظيم انتخابات شفافة».

وقالت وليامز خلال مؤتمر صحفي عقدته، مساء الأربعاء، إن المشاركين اتفقوا أيضًا على توضيح الخطوات المقبلة بما في ذلك الأساس الدستوري وإجراء الانتخابات التي ستكون خلال فترة «لا تتجاوز 18 شهرًا».

الوسوم

مقالات ذات صلة