«السايح» يبحث مع السفير الهولندي سبل التعاون في المجال الانتخابي

بحث رئيس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات عماد السايح، مع السفير الهولندي لدى ليبيا لارس توميرس، خطط الدعم الدولي المستقبلي للمفوضية لتنفيذ الاستحقاق الانتخابي القادم.

وبحسب بيان صادر عن المفوضية، فإن اجتماع عقد، الخميس، بين رئيس مجلس المفوضية عماد السايح، والسفير الهولندي لدى ليبيا لارس توميرس بحضور عضوي مجلس المفوضية عبد الحكيم الشعاب  أبوبكر علي .

واستعرض الاجتماع، الذي انعقد بديوان مجلس المفوضية، استعدادات المفوضية للاستحقاقات الانتخابية القادمة، والتحديات التي يمكن أن تواجه العملية الانتخابية على المستويين المحلي والدولي، وذلك في إطار دعم المجتمع الدولي للمسار الديمقراطي في ليبيا، على حد تعبير البيان.

وأعرب الدكتور السايح، عن تقديره، لهذه المبادرة، مشيداً بالتجربة الديمقراطية التاريخية لهولندا كونها من أعرق الدول ذات البرلمانات المنتخبة، وعاصمة العالم القانونية، على حد تعبيره.

من جانبه، أبدى توميرس، ترحيب بلاده بالتعاون وتقديم الخبرات والاستشارات الفنية في المجال الانتخابي مثمناً الجهود المبذولة من المفوضية ومستوى التحضيرات المتقدمة في بنيتها التحتية، واعتمادها على التقنيات الإلكترونية، وذلك للارتقاء بمهنية الانتخابات وفق أعلى المعايير الدولية، على قول البيان.

يشار إلى أن مملكة هولندا تعد من الدول المانحة  منذ عام 2018 م عبر مشروع (الترويج للانتخابات من أجل الشعب الليبيي) (PEPOL) الذي تشرف على تنفيذه بعثة  الامم المتحدة للدعم في ليبيا وبرنامج الأمم المتحدة الانمائي (UNDP  ) بقيمة مليون وستمائة الف دولار .

الوسوم

مقالات ذات صلة