«بعيو»: قسماً بالله لن أنكسر أمام «إخوان الشياطين» و«سارقي الوطن»

عاود محمد عمر بعيو، رئيس هيئة الإعلام التابعة لـ”حكومة الوفاق” التدوين على خلفية إعتقاله من جانب كتيبة «ثوار طرابلس» بأمرة أيوب أبو راس، وقال “بعيو” المفرج عنه قبل أيام في تدوينة على حسابه بـ”فيسبوك”: “قسماً بالله وبإذن الله لن أنكسر ولن أندحر أمام الخائنين والمجرمين وإخوان الشياطين، سارقي الوطن، بائعي العِرض والدين..الوطن قدر، والموت قدر، فلا نامت أعين الجبناء”.

وهاجمت مليشيات “كتيبة ثوار طرابلس” منزل بعيو في 20 أكتوبر الماضي واعتقلته مع ولديه، بالتزامن مع احتجاز رئيسة البرامج المعينة حديثًا في قناة ليبيا الوطنية، هند عمار.

وأدانت عدة دول اعتقال بعيو وطالبت البعثة الأممية بإطلاق سراحه دون شروط، وتضامن معه الصحفيون والإعلاميون الليبيون، إضافة إلى مجلس أعيان مصراتة وعدد من الجهات، قبل أن يتم الإفراج عنه بعد ذلك.

عقب إطلاق سراحه من قبل كتيبة «ثوار طرابلس» بأمرة أيوب أبو راس، قال محمد بعيو إن أسامة جويلي، آمر ما يعرف بالمنطقة العسكرية الغربية قبض عليه دون سند قانوني وسوف يرفع دعوة قضائية ضده في المحاكم الليبية والدولية.

وأضاف «بعيو» لـ«العربية الحدث» أن جماعة الإخوان المسلمين وراء التحريض للقبض عليه بسبب تورط بعض قياداتهم في قضايا فساد، مؤكدا عدم تراجعه عن كشف الفساد في قطاع الإعلام.

الوسوم

مقالات ذات صلة