وليد اللافي: “حفتر” أرسل وفداً للمشاركين في حوار تونس للضغط والتهديد

زعم المدعو وليد اللافي، أحد أبرز مساعدي “علي الصلابي” ومدير أعماله والمتواجد حاليا في تونس، إن ستيفاني ويليامز  الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، بحسب أعضاء الحوار الليبي في تونس، تصر على الخروج بأسماء في سباق الأمتار الأخيرة بين المرشحين للمناصب التنفيذية “الرئاسي – رئيس الحكومة”.

وأدعى “اللافي” المقرب من “علي الصلابي”، القيادي بجماعة الإخوان المسلمين الليبية، بحسب منشور له على صفحته الرسمية بموقع “فيسبوك” أن المشير خليفة حفتر أرسل وفدا للمشاركين في الحوار الليبي للضغط على نواب برقة للتصويت لصالح المستشار عقيلة صالح.

وجاء في منشور “اللافي” قوله: “سباق الأمتار الأخيرة بين المرشحين للمناصب التنفيذية (الرئاسي، رئيس الحكومة) فما ينقل عن ستيفاني من الأعضاء هو أنها مصرة على الخروج بالأسماء مع توقعات الجميع بصعوبة ذلك في اليوم الأخير المتبقي، فحتى الآن لم تحسم آلية الانتخاب”.

وأضاف في منشوره: “النظامان المقترحان للتصويت هما: القائمة للرئاسي، أو تصويت كل أقليم على حدة (المجمع الانتخابي) وداعمو عقيلة صالح يسعون بشتى الطرق لمنع التصويت العام على الرئاسي، لضعف فرصة عقيلة في الإجماع واحتمالية تحقيقه فوزا داخل إقليم برقة على منافسه الأبرز عبد الجواد العبيدي”.

وادعى “اللافي” في منشوره قائلا: “عبد الجواد العبيدي يحظى بفرصة أكبر لتمثيل برقة؛ ولو جرى التصويت من كل القاعة على أعضاء الرئاسي، وأنصار عقيلة صالح يسعون لأن يكون التصويت برفع اليد وليس بالصندوق لمعرفة قرارات أعضاء اللجنة، وحفتر أرسل وفدا للضغط على نواب برقة للتصويت لصالح عقيلة، وهناك كلام يتداول عن تهديدات ربما لبعض العناصر، وأبرز المرشحين للحكومة فتحي باشاغا وعبد الحميد الدبيبة عن المنطقة الغربية وفتح الله السعيطي عن برقة”.

كانت قد نشرت بعثة الأمم المتحدة للدعم لدى ليبيا، تغريدة على صفحتها الرسمية بموقع “تويتر”، أعلنت خلالها الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة ستيفاني ويليامز عن اتفاق أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي في تونس على إجراء انتخابات وصفتها بـ”الوطنية” وذلك في 24 ديسمبر 2021، وذلك دون تحديد هل الانتخابات برلمانية أم رئاسية أم الإثنين معا.

وأوضحت التغريدة أن هذه التصريحات جائت خلال مؤتمر صحفي افتراضي أمس الخميس مع الصحفيين المعتمدين في المقر الرئيسي للأمم المتحدة بنيويورك.

وجاء نص التغريدة كالتالي: “أعلنت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة ستيفاني وليامز -خلال مؤتمر صحفي افتراضي أمس مع الصحفيين المعتمدين في المقر الرئيسي للأمم المتحدة بنيويورك- أن أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي توافقوا على اجراء الانتخابات الوطنية في ليبيا يوم 24 ديسمبر 2021”.

الوسوم

مقالات ذات صلة