معارضة تركية: على نظام أردوغان الرحيل حتى تتحسن أوضاع بلادنا

طالبت ميرال أكشنار، رئيسة حزب الخير، الملقبة بـ«المرأة الحديدية» نظام الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بأكمله، بالرحيل حتى تتحسن أوضاع تركيا.

وقالت أكشنار، خلال خطابها بمؤتمر مدينة بورصة، عن ارتفاع معدلات التصويت لحزبها، الذي بلغ نطاق 14-15%، وفقًا لاستطلاعات الرأى التي صدرت مؤخرًا: “غادر الصهر، بيرات البيرق، فارتفعت الليرة، ذهب أحدهم فانخفض سعر الدولار بمقدار ليرة كاملة، فماذا سيحدث إذا غادروا بأكملهم؟!”.

وأضافت “الحزب سيعمل على التخلص من نظام العدالة والتنمية المشوّه، وإقرار سيادة القانون، وعدم إهدار المال العام، والقضاء على الفساد، وتحقيق الفصل بين السلطات، وسيضم حزب الخير فئات الشعب التركي القومية، والديموقراطية، والتنموية”.

وتابعت “هذه هي تركيا التي نواجهها اليوم. قمت بزيارة التجار في أماكن عملهم، والاستماع إلى شكواهم، فاكتشفت ارتفاع معدلات الفقر والجوع، فقد شكا التجار من انخفاض عمليات الشراء ونقص دخولهم، وتجاهل الدولة لهم، فلا يحصلون على أي تأمينات”.

الوسوم

مقالات ذات صلة