وزير الخارجية المصري يبحث التنسيق مع الكويت بشأن الأزمة الليبية

بحث وزير الخارجية سامح شكري، التطورات الليبية مع نظيره الكويتي أحمد الناصر الصباح، وذلك في ختام لقاءاته الرسمية بالكويت. 

وقالت وزارة الخارجية المصرية في بيان لها اليوم الأحد، إن حافظ شدد على دعم مصر الكامل لأمن واستقرار الكويت في مواجهة التحديات الإقليمية، وأعاد التأكيد على أن أمن الخليج يُعد بمثابة خط أحمر لمصر، ومن ثّم أهمية مواصلة التشاور والتنسيق السياسي بين البلدين على مختلف المستويات، في ضوء ما تشهده الدول العربية من تدخلات إقليمية هدّامة فضلاً عن الدور المشترك لمصر والكويت في مجال مكافحة الإرهاب.

كما تناول الوزيران المستجدات ذات الصلة بالقضية الفلسطينية والتوترات على المشهدين الليبي والسوري، وجهود تحقيق الاستقرار وإعادة الإعمار في العراق الشقيق، وآخر التطورات المتعلقة بمفاوضات سد النهضة الإثيوبي. 

وقد شهدت المباحثات توافقًا في الرؤى إزاء تلك الملفات والتحديات الجسام التي يشهدها المحيط العربي والإقليمي، واتفاقًا حول استمرار التنسيق المُشترك بين مسئولي البلدين بشأنها.

الوسوم

مقالات ذات صلة