«غوقة»: «باشاغا» شخصية فاعلة ومؤثرة في المشهد السياسي

قال نائب رئيس المجلس الانتقالي الليبي سابقاً، عبد الحفيظ غوقة، إن فتحي باشاغا وزير داخلية حكومة الوفاق، منذ فترة وهو مؤثر في الغرب الليبي وأصبح رقماً، ويذكر الجميع موقفه الحاد من فرنسا عندما بدأت الحرب على طرابلس، باعتبارها داعمة للجيش، وهدد بمقاطعة منتجاتها، واليوم هو يتراجع ويزورها ويبرم اتفاقيات معها لمكافحة الإرهاب،

أضاف “غوقة” في تصريحات إعلامية، أن ما يبرمه “باشاغا” من اتفاقيات أمنية مع شركات فرنسية مختلفة، بعد اتفاقيات حكومته مع تركيا، يعزز بقاء المجلس الرئاسي، خاصة مع انتشار الحديث عن تعثر الحوار، والتمديد لهذه الحكومة أو تشكيل حكومة جديدة بأعضاء من المجلس الحالي، ورئاسة فائز السراج الحكومة الجديدة للخروج من هذا التعثر.

وتابع قائلاً: “نحن نتمنى تشكيل مجلس رئاسي جديد، لأن بقاء هذه الحكومة يعني استمرار الفشل وعدم المضي للمرحلة الانتقالية وصولاً إلى الانتخابات في ديسمبر 2021”

مقالات ذات صلة