«عقيل»: «الغويل» أحق برئاسة الحكومة من الراشين وعديمي الخبرة

أكد المحلل السياسي الليبي، عزالدين عقيل أن وضع من يصوت لأحد أصحاب الحظوظ من الراشين وعديمي الخبرة على حساب الكفاءة سيكون أشبه بمن عرضت عليه الجنة واختار النار.

وقال عقيل في منشور له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “رئيس الحكومة لن يكون مطالبا ببرنامج خاص، أو خارج النص، بل بإعداد مخطط تنفيذي للاتفاقات المبرمة وفي هذا الخير والبركة”.

وأضاف “حين تكون هناك شخصية تكنوقراطية تنفيذيه تخطيطيه بارعة بأهمية خبرة المهندس خالد الغويل موجودة بين المتنافسين، بينما تدور أضواء التنصيب وقوة الحظوظ حول من حامت حولهم شبهات الرشى والتدليس لأجل المنصب”.

وتابع “وضع من يُصوت لأحد أصحاب الحظوظ والأضواء الاصطناعية من الراشين وعديمي الخبرة على حساب الكفاءة التنفيذية، التي سنحتاجها بشدة وتضور بحال صار من حكومة ستيفاني، سيكون أشبه بمن عُرضت عليه الجنة فاختار جهنم”.

مقالات ذات صلة