«برشان»: «الحرية والدولة المدنية» صارتا شعارات العصابات الفوضوية

هاجم وحيد برشان، عضو “مجلس الدولة” الاستشاري، المشهد السياسي في طرابلس، تحت وطأة المليشيات المسلحة الموالية لـ”حكومة الوفاق”.

“برشان” المقرب من قطر، ويشغل منصب رئيس “الشركة الليبية القطرية القابضة للاستثمار” كتب على حسابه بـ”فيسبوك” اليوم الإثنين قائلاً: “حرية ودولة مدنية كشعار مسيطر عليها بفوضى عصابات وضعف الخدمات وقلة السيولة وغياب الأمن، ليس حرية، بل سيطرة ودكتاتورية من نوع آخر” على حد قوله.

وسبق أن طالب عضو “مجلس الدولة” الاستشاري، في وقت سابق، ببقاء فائز السراج، رئيس “حكومة الوفاق” في منصبه، عدولاً عن قرار الأخير، تقديم استقالته نهاية الشهر الماضي، فقال: “أطالب ببقاء الرئيس فائز السراج الى حين نتفق على هيكلية وعناصر رئاسية جديدة. ولا نترك فراغ سياسي ودستوري، يشجع قوي الشر للهجوم مرة أخرى” وفق قوله.

مقالات ذات صلة