وزيرا خارجية روسيا وإسبانيا: لا بد من حوار وطني لجميع المناطق والمجموعات السياسية في ليبيا

وزيرا خارجية روسيا وإسبانيا: التسوية الليبية من خلال حوار وطني لجميع المناطق والمجموعات السياسية

بحث وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف التطورات الليبية مع نظيرته الإسبانية غونزاليس لايا، خلال اتصال هاتفي.

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها اليوم الاثنين إن الطرفين أعربا عن استعدادهما لمزيد من التعاون، واتفقا على المساعدة في التبكير بعقد الدورة المقبلة للجنة الحكومية الروسية الإسبانية، كما ناقش المحاورون آفاق تحسين الإطار القانوني ، وتوسيع الاتصالات في مجال التعليم والعلوم والثقافة.

وأضاف البيان، الذي اطلعت “الساعة 24” على نسخة منه، أن وزيري الخارجية ناقشا الوضع في ليبيا، ودعيا إلى تسويته من خلال حوار وطني واسع بمشاركة جميع المناطق والمجموعات السياسية في البلاد بدعم من الأمم المتحدة والمجتمع الدولي ككل.

 

مقالات ذات صلة