عقيلة صالح لـ”الدوما الروسي”: بلدكم يدعم مبادرات السلام في ليبيا

زار رئيس مجلس النواب الليبي المستشار عقيلة صالح على رأس وفد برلماني، اليوم الأربعاء، مجلس النواب الروسي “الدوما”.

وبحسب الموقع الرسمي لمجلس النواب الروسي، ناقش البرلمانيون الروس والليبيون الوضع الحالي في ليبيا ، فضلاً عن قضايا التعاون البرلماني الروسي الليبي.

وقال النائب الأول لرئيس مجلس دوما الدولة ألكسندر جوكوف في الاجتماع، تتمتع بلداننا بخبرة تاريخية واسعة من التعاون المتنوع والمنفعة المتبادلة، لقد اعتبرنا دائمًا ليبيا أحد نظرائنا المهمين في شمال إفريقيا، كما أعرب عن أمله في أن يسمح الوضع السياسي الداخلي في ليبيا بتطوير التعاون البرلماني الثنائي بشكل أكثر فعالية، مشيرا إلى أن الاتفاق بشأن التعاون بين مجلس الدوما ومجلس النواب في ليبيا، قد أدى لإنشاء لجنة برلمانية دائمة.

كما أشارت الاتفاقية إلى الدور المهم للهيئات التشريعية في تعزيز تنمية التعاون متعدد الأوجه ، بما في ذلك ، في المجالات السياسية والتجارية والاقتصادية والطاقة والنقل والعلم والتعليم والثقافة.

وقال ألكسندر جوكوف: “نحن مقتنعون بأنه مع استقرار الوضع في ليبيا وتطور عملية المصالحة الوطنية ، سيتم تنفيذ بنود اتفاق الدعم البرلماني لتنمية التعاون الروسي الليبي في مختلف المجالات”.

من جهته، أشاد المستشار عقيلة صالح بدعم روسيا في مكافحة الإرهاب ومواصلة الحوار. وقال: “بلدكم يدعم مبادرات السلام في ليبيا”، متابعا، إنني أقدر هذه الجهود التي يبذلها الاتحاد الروسي، “لقد ساعدتنا هذه الجهود على اتخاذ خطوات مهمة معينة ، أولاً وقبل كل شيء ، في تحقيق وقف إطلاق النار”، كما أعرب عن أمله في أن يلعب الاتحاد الروسي دورًا مهمًا ومحوريًا في تنفيذ مشاريع إعادة الإعمار والتنمية في ليبيا بعد الصراع، وذلك يعني الاستثمار والطاقة والصناعة والزراعة والنقل والمشاريع التكنولوجية

وفي 13 ديسمبر 2018 ، عقد رئيس مجلس الدولة دوما فياتشيسلاف فولودين اجتماعا مع رئيس مجلس النواب الليبي المستشار عقيلة صالح، ووقعا على اتفاقية التعاون وناقشا أيضًا قضايا التعاون الثنائي ، بما في ذلك قضايا مكافحة الإرهاب وتعزيز الأمن ، فضلاً عن آفاق الحوار بين روسيا وليبيا، كما ناقش الطرفان تسوية الأزمة السياسية في ليبيا.

مقالات ذات صلة