“مركز أبحاث بريطاني”: ليبيا بالمرتبة 149 في مؤشر الرخاء الاقتصادي والاستقرار والحريات

تواصل ليبيا تراجعها في دراسة أجراها مركز أبحاث بريطاني حول عدة معايير ذات الصلة بالرخاء الاقتصادي والاستقرار السياسي والحريات الفردية.

وشملت الدراسة 167 دولة لعام 2020م، وتراجعت ليبيا بمرتبة عن العام الماضي، حيث أوضح المركز في تقريره السنوي لمؤشر الرخاء العالمي، أن ليبيا احتلت المرتبة 149 في المؤشر، وذلك كمتوسط لمجموعة من المؤشرات الأخرى، موضحا أنها تتكون من 12 ركيزة للازدهار، مبنية على 66 عنصرًا سياسيًا قابلاً للتنفيذ، ويدعمها 294 مؤشرًا.

وبحسب تقرير المركز فإن ليبيا حصلت على المركز 162 بمعيار السلامة والأمان، وفي المركز 135 في معيار الحرية الشخصية.

وذكر تقرير المركز أن ليبيا تأتي في الترتيب 160 بمعيار الحوكمة، وفي معيار الرأسمالية الاجتماعية بالمركز 98، وفي معيار بيئة الاستثمار بالمركز 166، كما حلت بالمركز 165 بمعيار شروط المؤسسة، والمركز 127 لمعيار الوصول إلى الأسواق والبنية التحتية.

وأوضح تقرير المركز أن ليبيا احتلت المركز 106 في معيار الجودة الاقتصادية، والمركز 96 في معيار الظروف المعيشية، والمركز 104 للصحة، وفي المركز 111 للتعليم أخيرًا بالمركز 160 لمعيار البيئة الطبيعية.

مقالات ذات صلة